RSS

أوهام حول الادخار و التوفير

07 أغسطس

رجل ومصباح1بعد ارتفاع معدلات الصرف والاستهلاك لدرجة لا يكفي معها الراتب، بل صارت الحاجة مُلحة لإيجاد مصدر دخل إضافي، صار كثير من الناس يفكر في الادخار والتوفير من أجل السيطرة على المصروفات و تلبية احتياجاتهم. ولكن المشكلة أن كثيرا من الأفكار حول أساليب الادخار ليست إلا أوهامًا. دونكم بعضا منها:

الادخار يعتمد على الراتب

يعتقد بعض الناس أن الادخار و التوفير ليس باستطاعة إلا أصحاب الرواتب العالية، إما أن يكون راتبك عشرة آلاف أو أكثر أو إنك لا تدّخر! والحقيقة أنه لا يهم كم يكون راتبك فباستطاعتك الادخار دائما. كل ما عليك فعله هو التنظيم وضبط المصروفات بحيث تكون أقل من الدخل.فابدأ الادخار من الآن.

التوفير بشراء الرخيص

يفضل الناس عادة شراء الرخيص مقابل الغالي طمعا في التوفير و الادخار، ولكن الواقع يقول بأن السلع الرخيصة لا تدوم طويلا في العادة، فيضطر المرء إما لصيانتها باستمرار أو شراء سلعة أخرى, والنتيجة يدفع قيمة أكثر من لو أنه اشترى القطعة الأغلى التي غالبا ما تكون أجود.فالسلع الرخيصة ليست أوفر على المدى البعيد، كما أن السلع الغالية ليست دائما أجود ولكننا نتحدث عن الغالب. فالتوفير هنا يكون بالاهتمام بالجودة وليس السعر.

الشحن المجاني أوفر

إذا كنت ممن يتسوقون شبكيًا عادة فلا بد أنك تلاحظ أن الشحن له قيمة إضافية. ولكن بعض المتاجر الإلكترونية تمنح المشترين عرضًا مميزا بالشحن المجاني مقابل شراء منتجات أكثر ودفع أموال أكثر أيضا. لو فكرت جيدا لعرفت أنك ربما دفعت 100 ريال لتحصل على الشحن المجاني الذي يكلف 10 ريالات أصلا. النتيجة أنك خسرت 90 ريالا، فالشحن المجاني ليس توفيرًا دائما!

القسائم ورموز التوفير مفيدة

أصبح جمع القسائم الشرائية ورموز التوفير مغريا لمن يطبقون سياسات الادخار، وبعضهم وجده حلا ناجحا في أحيان كثيرة.المشكلة حين تغريك القسائم لشراء أشياء لا تحتاجها أو لم تفكر بها من قبل، فأنت في هذه الحالة تضيع مالك وتخسر بدل أن توفر. والحل يسير، تخلص مما لا تحتاجه ولا داعي لأن تستهلك كل تخفيض وحسم في يدك.

الشراء بالجملة أرخص و أوفر

الشراء بالجملة خاصة من متاجر معينة فرصة للحصول على سعر أرخص إذا قسمت السعر على عدد الأصناف، ولكن هل هذا يساعد في الادخار و التوفير؟ إذا كانت هذه الطريقة تدفعك لشراء ما يزيد عن حاجتك أو التخلص من كميات لم تستهلكها في مدة صلاحيتها فأنت في الحقيقة لا توفر وإنما تضيع مالك.فكر في طريقة أخرى مثل التسوق مع جارك أو قريبك وتقاسم المشتريات المشتركة.

التسوق وقت الحسومات لأجل التوفير

لا بد أن تعلم بأن الحسومات الموسمية ليست دائما فرصة للتوفير، فعادة المتاجر حسم الأسعار من المنتجات غير المرغوبة غالبا.لذا ننصحك بالحرص على التخفيضات إن كانت تشمل حاجاتك فقط. وانتبه أن تقع في فخ المشتريات الإضافية كما يقع الكثيرون دون انتباه. فحين تشتري ثلاثة أزواج من الأحذية بسعر بـ 300 ريال وسعرها جميعا قبل التخفيض 600 ريال ثم لا تستخدم إلا واحدة فأنت في الحقيقة لم توفر 300 بل خسرت 200 !

المصدر

 

الأوسمة: ,

اضف تعليقك هنا:

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: