RSS

ميزانية الأسرة..وحاجة التنظيم

06 أبريل

ميزانية الأسرة..وحاجة التنظيم
منيرة المطيري

d8b5d988d8b1d8a911

تعتبر الضغوط المالية على ميزانية الأسرة السعودية في ظل المتغيرات الاجتماعية والاقتصادية الحالية إضافة لارتفاع تكاليف المعيشة الدائمة , أكثر وأهم ما يشغل بال الأسر السعودية , ويحتل النقاش حولها مساحات كبيرة حتى وصلت ببعض مراكز التدريب وبيوت المال لتخصيص برامج تدريبية خاصة بإدارتها إضافة لبرامج التخطيط المالي لمستقبل هذه الأسر.

فكثيراً من هذه الأسر تعاني من هذه الضغوط التي تؤثر في استقرارها وسعادتها، رغم أن أغلبها من ما كان ليكون لولا سوء تدبير هذه الأسر لمواردها المالية أو بزيادة المصروفات وعدم تقديرها والتخطيط لها. ويعتبر عدم وجود بند لميزانية الأسرة أو وضوحه لدى الزوجين من أكبر أسباب تلك الضغوط.

إن التعامل مع هذه الضغوط وتنظيم الميزانية الأسرية لا يحتاج سوى القليل من الجهد المنظم لنتمكن من ضبط ما يغطي كافة احتياجات الأسرة سواء تلك الدائمة من توفير المسكن و الغذاء والملبس والاحتياجات الملحة الأخرى أو تلك التي تعتبر غير دائمة كالأزمات الصحية المفاجئة ، الطوارىء والمشاركات الاجتماعية والمصاريف الكمالية والترفيهية الأخرى. وحتما سيعود هذا الجهد والتنظيم بنتائج تضمن توفير فائض شهري لهذه الأسر ونماء في مدخراتها مما بساعدها على تأمين مستقبلها.

إن عدم وجود ميزانية للأسرة أحد أهم أسباب عدم استقرارها , ومتى ما وجدت ميزانية متوازنة وأفراد يقدرون مسؤوليتهم , قلت إمكانية التعرض للهزات المالية. وبرغم أن الجيل الذي يعاني حاليا من تدهور في تنظيم ميزانيه الأسرية هو من الجيل الذي تلقى قدرا مناسبا من التعليم , إلا أن حياة الترف وفترة الطفرة الماضية وما تخللته من شيوع ظاهرة ثقافة الاستهلاك والمبالغة في زيادة الرغبات الاستهلاكية لدى متوسطي الدخل, قد ساهمت في تنامي هذه المشكلة مما جعلت إدارة هذه الميزانيات أمرا يحتاج إلى وقفة جادة وأفرادا على قدر كبير من الحرص والتخطيط المحكم تلافيا للوصول إلى مديونيات ترهق كاهل الأسر وتعطل قدرتها على العيش في حياة هانئة.

فطبيعة السلوك الاستهلاكي للأسرة لها دور بارز في تحديد هذه الميزانية, فبعض الأسر يكون سلوكها قائماً على تحقيق الرغبات الشرائية لكل فرد من أفرادها, وقد يكون ذلك ممكنا لو كان لديها موارد ومدخرات مالية تزيد عن الحاجة, رغم أن ذلك غير مبرر ولا تقره الشريعة التي تنهى عن التبذير في المال. وفي أسر أخرى يجتمع السلوك الاستهلاكي مع الدخل الأسري المتدني , مما يجعلها عرضة للمصاعب والأزمات المادية والمعنوية.

إن ترشيد المصروفات مطلب ضروريّ لكل أسرة , كما أن تربية الأبناء على ذلك يعد عاملا قويا في بناء أسر في المستقبل تعي متطلبات الحياة العصرية , وتشير دراسات مالية حديثة أن 79% من الأسر السعودية لجأت للقروض البنكية لتأمين متطلباتها المعيشية والحياتية , وما كان لهذه الأسر اللجوء لهذه القروض لولا مظاهر البذخ والتبذير، وغياب الترشيد , والتصرف بالمال دون النظر لما قد يحمله المستقبل ونقص ثقافة إدارة المال وعدم تنظيم سقفً المصروفات بما يتناسب مع المداخيل. كما تشير الدراسة إلى إن شيوع ثقافة التقسيط عند كثير من الأسر في كثير من مشترياتها إضافة إلى الاستدانة , كان بالإمكان تجنبها لو تم التحكم في ميزانيات هذه الأسر وفق ظروفها ومداخيلها.

ويعتبر دور الزوجة باعتبارها الأكثر قدرة على معرفة احتياجات بيتها من الزوج الذي يهمه جانب توفير , فالزوجة تستطيع تحديد أولويات الصرف والإنفاق , كما أنها تحدد ما يجب شراؤه وما يمكن الاستغناء عنه, وما ليس منه حاجة , وكلما كان لديها قدرة أكبر على تدبير أمور بيتها وتغلبت على العادات الاستهلاكية التي طغت على ثقافة المجتمع , فإنها قادرة على الحفاظ على دخل الأسرة الشهري بما يكفل حياة متوازنة بلا تقشف أو تفريط. كما أن دورها يعد ضروريّا في توعية وترشيد الأبناء داخل المنزل ولو بشكل بسيط ورمزي.

يقدم مختص العلاقات الزوجية ومقدم برامج الأسرة السعيدة في قناة أقرأ الأستاذ جاسم المطوع في موقعه الذي خصص زاوية منه لهذا الموضوع الحيوي في حياة الأسر الخليجية , عددا من النصائح الذهبية التي تضمن ضبط ميزانيات الأسر ومساعدتهم في التغلب على مصاعب الحياة المالية وبالتالي ضمان حياة كريمة, ومنها تكليف أحد أفراد الأسرة بالمتابعة وكتابة ذلك في مذكرة خاصة تبين الحسابات الأسرية من إيرادات ومصروفات وتوفير. إضافة لضرورة المرونة في التخطيط تحسبا لأي ظروف مع ما تتطلبه الأسرة من ضرورات الحياة الكريمة كتعليم الأبناء والتخطيط للمستقبل جنبا إلى جنب مع جوانب الترفيه والاستجمام.

كما تقول الكاتبة سحر الرملاوي عن هذه القضية إلى ضرورة وجود قاعدة بيانات صادقة تمكن قطبي الأسرة من إدارة الميزانية الأسرية بشكل صحيح ومنتج, حيث تضيف أن معظم الأسر العربية تفتقد إلى وجود نظام رقابة ومتابعة للميزانية, كما تشير إلى ضرورة غرس مباديء الاقتصاد عند الصغار مما سيؤدي إلى بناء أسر أكثر وعي وإدراك لمفهوم الاقتصاد المالي.

المصدر

 

3 responses to “ميزانية الأسرة..وحاجة التنظيم

  1. kassim

    2009/08/17 at 10:29 م

    مشكلة تقليد وشراء اشياء كبيرة وغالية الثمن ليس مما يناسب مساحة المكان والمناخ وعدد افراد اسرة
    شكرا

     
  2. سناء

    2009/11/02 at 4:14 م

    كيف يتم التخطيط لميزانية الاسرة

     
  3. da7man

    2009/11/03 at 7:11 م

    انظري تصنيف (ميزانية الأسرة) على يمين الشاشة بالأعلى
    وأيضاً في تصنيف (برامج مجانية) هناك برنامج تخطيط الميزانية
    والموقع بجميع مواضيعه يساعدك التخطيط لميزانية الأسرة
    مع تمنياتي لك بالتوفيق

     

اضف تعليقك هنا:

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: